الثلاثاء 22 شوال 1440 / 25 يونيو 2019
E

الأخبار

 وكيل وزارة الشؤون الإسلامية يتفقد مقر ضيوف الملك سلمان للعمرة بالمدينة المنورة

08/04/1440
الأخبار
X
 
الحروف المتبقية
Captcha
إلغاء

 

أكد فضيلة وكيل وزارة الشؤون الإسلامية للشؤون الإسلامية الدكتور عبدالله بن محمد الصامل, أن برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للعمرة والزيارة مستمر وماضٍ قُدُمًا ــ بفضل الله تعالى ــ في تحقيق أهدافه النبيلة وغاياته الكبيرة، التي في مقدمتها لم شمل الأمة وجمع كلمتها والتأليف بينها من خلال اجتماع حافل يضم النخب والمؤثرين الفاعلين في مجتمعاتهم وأوطانهم في مختلف بقاع الأرض، لمدة عشرة أيام حافلة بفعاليات عديدة في خير بلدين مكة والمدينة، منوها إلى عناية القيادة الرشيدة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين ــ وفقهما الله ــ بأولي العلم وأهل الذكر من النخب والمبرزين في مختلف المجالات وشتى المناحي والتخصصات العلمية والعملية.
جاء ذلك في تصريح له عقب جولته التفقدية التي قام بها اليوم لمقر سكن الضيوف بالمدينة المنورة، موضحا أن الجهود العظيمة المبذولة من الجميع في الوكالة أو أمانة البرنامج نلمس أثرها في مشاعر الضيوف مشاعر الفرح والسرور، والتي تثلج صدور المسؤولين والعاملين في الأمانة العامة للبرنامج، موضحاً أن هذه الجهود المباركة لم تكن لولا فضل الله تعالى ثم الدعم الكبير من القيادة الرشيدة.
وأشار وكيل وزارة الشؤون الإسلامية إلى أن من أبرز الأهداف وأعظمها تعزيز العمق الإسلامي وإيضاح الصورة الوسطية لهذه الدولة المباركة في نشر الإسلام بسماحته واعتداله ووسطيته، وبيان ما تعيشه الدولة من تسامح ووسطيه في مناهجها وبين مواطنيها والمقيمين فيها، وإيضاح ما تنفقه الدولة ــ رعاها الله ــ بعطاء وسخاء على خدمه ضيوف الرحمن من الحجاج والمعتمرين.
وأكد أن الوزارة تسعى إلى إيجاد مبادرات جديدة تختلف عن الأعوام السابقة لتحقيق الأهداف والتطلعات المنشودة من البرنامج، في إطار مواكبتها لرؤية المملكة (2030)، وبرنامج التحول الوطني (2020)، لافتا إلى أن الوزارة حرصت على توظيف أبناء الوزارة وإشراكهم في العمل وأن يكونوا لبنة أساسية في خدمة ضيوف البرنامج، وقال: نشرف في الوزارة بخدمة ضيوف الرحمن من الحجاج والمعتمرين.
واختتم الدكتور الصامل ــ تصريحه ــ منوها بالدعم الكبير الذي تلقاه الوزارة من خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولى عهده الأمين ــ حفظهما الله ــ، لتنفيذ برنامج الاستضافة بإشراف مباشر من معالي الوزير الشيخ الدكتور عبداللطيف آل الشيخ، بما يحقق الأهداف والتطلعات المرجوة، وسائلا الله تعالى التوفيق والسداد لبلادنا قيادة وحكومة وشعبا، وسائر بلاد المسلمين.
وكان وكيل الوزارة للشؤون الإسلامية, قد تجول في مقر إقامة الضيوف بفندق كروان بلازا واطمأن على الخدمات المقدمة لهم، كما التقى رؤساء اللجان العاملة في البرنامج والمباشرين للخدمة، حاثاً الجميع على تقديم أرقى الخدمات للمستضافين تحقيقاً لتطلعات القيادة الرشيدة من هذا البرنامج النوعي الذي أضحى بصمة متميزة من بصمات المملكة المعهودة في إكرام أهل الأثر الحميد أينما كانوا .